“رؤية الملك شعور جميل”.. الإبتسامة تعود إلى عبد الرحيم بوعيدة بعد دخول البرلمان

كان لافتا أمس الجمعة (14 أكتوبر 2022)، خلال افتتاح البرلمان ، تواجد البرلماني الإستقلالي عبد الرحيم بوعيدة الذي استعاد مقعده البرلماني بعد حرب طويلة في كلميم.

بوعيدة كان قد عاد إلى البرلمان، بعد قرار أصدرته المحكمة الدستورية، يقضي بفوزه بمقعد برلماني عن دائرة كلميم، وانتخابه عضوا بمجلس النواب، مع إلغاء ما أعلنته لجنة الإحصاء بخصوص انتخاب محمد الرجدال في الاقتراع الذي أجري في 8 شتنبر الماضي.

و في تصريح له بعد خروجه من قبة البرلمان ، قال بوعيدة أن التواجد بالبرلمان في حضرة الملك محمد السادس شعور جميل ، مضيفا أن كل النواب يشعرون بالدفئ حينما يحضر الملك.

قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد