مهنيي القطاع الفلاحي هم من يستحودون على الحصة الكبيرة من نسبة المستهدفين في مشروع التغطية الإجبارية .

قال وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، إن المهنيين المشتغلين في القطاع الفلاحي هم من يستحودون على الحصة الكبيرة من نسبة المستهدفين في مشروع التغطية الإجبارية عن المرض بما مجموعة مليون و 600 ألف، انخرط فيهم حتى الآن مليون و 315 ألف مهني ومهنية.

وأبرز “صديقي” في اللقاء الذي عقدته الحكومة اليوم لتسليط الضوء على مستجدات المشروع وتقييم سير عمله، أن ممثلي مهنيي القطاع من غرف فلاحية والفيدراليات البيمهنيةانخرطوا أيضا في ورش التغطية الصحية الذي وصفه ب “المهم جدا”، وقال إنه أساسي للتنمية البشرية.

وزاد المسؤول الحكومي أن القطاع الفلاحي موزع على ثلاث فئات، حيث تم تحديد مساهمات كل فئة حسب مدخولها، مضيفا أن العملية جرت باتفاق مع كل المتدخلين.

من جهته، سجل خالد أيت الطالب وزير الصحة والحماية الإجتماعية أن تحقيق الأهداف المنشودة لمشروع التغطية الإجبارية عن المرض يرتكز على المساهمة الفعلية لجميع المواطنين المؤمنين، كما دعا جميع المعنيين إلى الإنخراط والمساهمة بروح تضامنية من شأنها أن تسهل مرور العملية الى مرحلتها المقبلة.

The post مهنيي القطاع الفلاحي هم من يستحودون على الحصة الكبيرة من نسبة المستهدفين في مشروع التغطية الإجبارية . appeared first on جريدة 20 دقيقة – Journal 20 Minutes.

قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد